2020 03 25

ظاهرة اجتماعية جديدة في السويداء يخلقها التصدي لـ “كورونا”

الساعة_25:عبير صيموعة

ارتفاع الأسعار الجنوني الذي تشهده أسواق محافظة السويداء وعجز كثير من العائلات عن تأمين أبسط احتياجاتها الغذائية اليومية أفرز ظاهرة اجتماعية خلاقة، فردية وجماعية، حيث انبرى عدد من الأهالي أصحاب السيارات والفانات إلى الإعلان، عبر صفحات التواصل الاجتماعي، عن استعدادهم لتأمين الخبز والمواد الغذائية لكثير من الأسر بالمجان، كما قامت مجموعات أخرى تحت مسمى جمعيات أو حركة شباب من المتطوعين بتأمين سلل غذائية وأخرى للمنظفات والمعقمات مجانا وايصالها إلى المنازل لمن عجز عن شرائها نظرا للغلاء واعتماد البعض على مداخيل غير ثابتة يوميا.
كما ظهرت حالات كثيرة في محلات بيع الخضار والفواكه بوضع أكياس مليئة بجميع أنواع الخضار والفواكه على بسطة جانبية تحتها العديد من العبارات منها (إن كنت محتاجا لها.. خذها ولا تسأل، وإن لم تكن بحاجة فزد عليها).
كما نشطت حركة مغتربي المحافظة بإرسال مبالغ نقدية إلى القرى والبلدات مطالبين توزيعها على أصحاب الدخل المحدود أو المعدوم أو شراء مواد غذائية وتوزيع الخبز بالمجان على كثير من العائلات، كما قام أحد مغتربي المحافظة في نيجيريا بتقديم جهاز للكشف عن كورونا تم استخدامه في المركز الطبي في (الصورة مدخل المحافظة) وتصليح مولدة المشفى مجانا.
بينما أعلن كثير من أصحاب البيوت والمحلات التجارية ممن قاموا بتأجير محلاتهم وشققهم السكنية عن عدم مطالبة المستأجر بأي بدل إيجار خلال شهري آذار ونيسان.

 الوطن